واع/ بغداد/ح.م

حمل نادي الشرطة، نادي الزوراء مسؤولية إلغاء مباراة كأس السوبر.

وقال عضو الهيئة الإدارية لنادي الشرطة عدي الربيعي بشأن إلغاء مباراة كأس السوبر، في تصريح صحفي نقله مراسل( وكالة انباء الاعلام العراقي/واع) , ان “وزارة الشباب والرياضة رفضت منح ملعب الشعب في التاريخ المحدد للمباراة، ووافقنا على اللعب في ملاعب ميسان والبصرة وكربلاء والكوت وإدارة الزوراء رفضت”.

وأضاف “اقترحنا على الزوراء خوض المباراة في أربيل وأيضاً ادارة النادي رفضت بسبب موقف سابق، واقترحنا أيضاً على لجنة المسابقات خوض المباراة مع الكهرباء باعتباره وصيف الكأس ولكن لجنة المسابقات رفضت”.

وقال الربيعي ان “رئيس نادي الزوراء فلاح حسن هو من رفض خوض المباراة على غير ملعب الشعب” مشيراً الى ان “اتصالات سنجريها مع وزير الشباب والرياضة من اجل إقناعه بإقامة المباراة على ملعب الشعب الدولي”.

من جانبه قال وزير الشباب أحمد رياضي العبيدي انه “تابع بإهتمام بالغ ردود الفعل حول مباراة كآس السوبر، بين بطلي مسابقة الدوري الممتاز وكأس العراق”.

وأضاف “لزاما علينا نوضح النقاط التالية للشارع الرياضي:

– وزارة الشباب والرياضة لم تمانع خوض المباراة ولم ولن، تغلق ملاعبها بوجه مسابقات انديتنا العزيزة .

– بخصوص ملعب الشعب، الجميع يعلم ان الدائرة المختصة اعلنت في وقت سابق عدم جاهزية الملعب لوجود ادامة وصيانة عليه، وهو نفس الامر الذي ينطبق على ملعب النجف.

– بخصوص ملعب كربلاء الدولي فهو جاهز تماما ، لكن الجميع يعلم ان موسم الزيارة الدينية يتزامن مع توقيت المباراة وبالتالي صعوبة إقامتها.

– اما فيما يخص ملعب الكوت فهو بأتم الجاهزية لإقامة المباراة لكن ادارة الناديين الشرطة والزوراء لديهم رأي بشأن عدم وجود فنادق جاهزة لمبيت الفرق والجماهير.

– الخيار الذي طرحناه هو إقامة المباراة في ملعب جذع النخلة الدولي في المدينة الرياضية بالبصرة، وبالوقت ذاته هي فرصة لتكون بروفة ادارية لكوادرنا قبيل انطلاق مبارياتنا في تصفيات كآس العالم على ملعب البصرة.

ولفت العبيدي الى انه “ومن هذا المنطلق تود ان تبين وزارة الشباب والرياضة حرصها ومواصلة دعمها لجميع القطاعات والأنشطة الرياضية، ونعلن لكم استعداد وزارة الشباب والرياضة لإستضافة مباراة كأس السوبر على ملعب البصرة، وبالوقت ذاته يكون دخول الجماهير مجانا.

ت/م.م