واع / بغداد / ز .أ

صرح عضو مجلس النواب عن محافظة البصرة، جمال المحمداوي،  الاحد ، عن عدد المصابين بالأمراض السرطانية في معامل الشركة العامة للحديد والصلب في محافظة البصرة ، ودعا الى رفع الحيف عنهم ومعاملتهم معاملة متضرري النظام البائد .

وذكر بيان لـ  المحمداوي تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) انه   ” خاطب رئيس الوزراء بشأن المصابين بالامراض السرطانية في الشركة العامة للحديد والصلب في البصرة نتيجة عملهم في زمن النظام البائد حيث كانوا يجبرون على تقطيع  الحديد الملوث بالإشعاعات من مخلفات الحروب وبعد مدة من الزمن ظهرت حالات الاصابة بالأمراض السرطانية حيث يبلغ عددهم (127) مصابا  توفي منهم ما يقارب (64) مصابا ويعاني الباقون من نقص حاد بالعلاج وعدم تمكنهم من شرائه لأنه باهض الثمن “.

وطالب المحمداوي ” اعتبارهم من متضرري النظام البائد كون جهاز الامن الخاص بالنظام البائد كان يجبرهم على العمل بالقوة لصهر الحديد الملوث  بالإشعاع وكان القتل والاعتقال مصير من يمتنع عن العمل لذا من الضروري رفع الحيف عنهم ومنحهم كل الامتيازات المترتبة على ذلك اسوة بأقرانهم من متضرري النظام البائد “.

كما دعا الى ” تعويض كافة المرضى الاحياء والمتوفين نتيجة المرض او من يصاب تعويضا ماديا ومعنويا يلائم حجم الضرر “.

واكد ضرورة ” اخلاء المصابين لأجل العلاج  واجراء الفحوصات اللازمة لهم خارج البلد وعلى نفقة الدولة واستثناؤهم من كافة الضوابط المتعلقة بذلك “.