واع/ بغداد/متابعة

قال عضو مجلس النواب مثنى السامرائي، اليوم الخميس، أن قانون التمديد للموظفين الذين بلغوا سن التقاعد يعد فوضى إدارية وخطأ قانوني.

وذكر السامرائي على حسابه تويتر، إن قرار مجلس الوزراء بتخويل رئيسه التمديد للموظفين ممن بلغوا سن التقاعد غير مقبول ويزيد من تعقيد المشهد السياسي مع اقتراب موعد إنهاء المناصب بالوكالة.

واضاف, أن الوزراء لم يضعوا بحسبانهم تمكين الشباب وخضعوا لفكرة السماح بالتمديد للموظفين الذين بلغوا السن القانوني للتقاعد”، مشيراً, إلى أن هذا القرار يناقض قراراً سابقاً لمجلس الوزراء اتخذه في ١٤/ ٥ / ٢٠١٣ يمنع التمديد لهم.

وتابع: “ليس مقبولاً أن نضع مؤسسات الدولة كلَّ مرة في دوامة؛ مرةً بتعيين المسؤولين بالوكالة، ومرةً بالتمديد لمن بلغ السن القانوني للتقاعد، وكأن هناك من يريد أن يرسخ الانطباع بأن العراق بلدُ الفوضى الإدارية وأن لا كفاءات فيه إلا القابعون الحاليون على كراسي السلطة.

وعلق ناشطون على هذا القرار باستغراب حيث قالوا أن “هناك آلاف الخريجين خلال السنوات الماضية لم يلقوا أي فرصة عمل وهم أولى بأي فرصة كانت.

واضافوا, أن الحكومة تضرب طلباتهم عرض الحائط بعد أن اعتصموا ونصبوا الخيم دون مجيب بما فيهم أصحاب الشهادات العليا.

ت/م.م