واع / بغداد / ل . هـ

اعلنت وزارة الداخلية، الثلاثاء، عن تفاصيل جريمة قتل طفل في نينوى بواسطة ضربه بحجر، فيما اكدت على القاء القبض على قاتليه.

وقالت الوزارة في بيان تلقت (وكالة انباء الاعلام العراقي/واع) نسخة منه، انه “وبإشراف شخصي من قبل قائد شرطة نينوى وبعد تشكيل فريق عمل من ضباط مديرية مكافحة الاجرام وبعد اخذ موافقات قاضي التحقيق المختص وبعد جمع المعلومات الدقيقة والبحث والتحري والتعمق بالتحقيق وجمع الادلة تمكنت من كشف جريمة قتل بحق طفل يبلغ من العمر ( ٨ سنوات ) بعد اقل من اسبوع من وقوعها”.

واضافت، ان “قوة امنية تمكنت من القاء القبض على المجرمين الفاعلين وهما متهمة ومتهم”، لافتة الى انه “تم تدوين اقوالهما ابتدائيا وقضائيا واعترفت المرأة بقيامها استدراج الطفل الى دارها، وبعدها قامت بخنقه وضربه بواسطة ( حجر ) ادى الى قتله واعترف المجرم بقيامه بنقل جثة الضحية الى المدرسة القريبة من دارهم واخفائها وان دافع الجريمة هو الانتقام”.

واشارت الوزارة الى انه “تم اجراء كشف الدلالة على محل الحادث بحضور قاضي التحقيق المختص، وقد تم القبض عليهما غربي مدينة الموصل”.

ت / ل . هـ