واع / مكتب ذي قار / س .ع

دعا محافظ ذي قار عادل الدخيلي، الجمعة، الأمانة العامة لمجلس الوزراء لاستدعاء الشركة المنفذة لمشروع مستشفى الناصرية وبحث مسببات تلكؤ الانجاز، مؤكداً أن العمل الحالي لا يتناسب مع المدة الزمنية المتبقية للمشروع.

وذكر بيان لـ الدخيلي تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) “أبرقنا خطاباً رسمياً إلى الأمانة العامة ل‍مجلس الوزراء بشأن تأخير العمل في مشروع مستشفى الناصرية العام سعة 400 سرير، والمنفذ من قبل شركة (يونيفسال اجارسن) التركية”، مبيناً أن “المتحقق من العمل الشهري لا يتناسب الفترة المحددة لإكمال المشروع بالرغم من وصوله إلى نسب إنجاز قاربت إلـ96% بسبب قلة ساعات العمل الفعلية وعدد الأيدي العاملة فيه”.

وأضاف الدخيلي، أن “في ضوء المعطيات الحالية من الواجب تدخّل الأمانة العامة ل‍مجلس الوزراء وحث اللجنة المشكلة برئاسة وزير الإسكان والأعمار والبلديات، واستدعاء الشركة المنفذة للمشروع لإتمام العمل بشكل مستمر دون انقطاع”، لافتاً إلى أن “النسب المتبقية من المشروع لا يمكن انجازها ضمن المدد الممنوحة للشركة”.