واع/بغداد/متابعة

نددت الخارجية الإيرانية،اليوم السبت ، بالاتهامات الأمريكية لطهران بالمسؤولية عن هجمات صاروخية على قواعد عسكرية أمريكية في العراق.

وذكر المتحدث باسم الخارجية، عباس موسوي، خلال مؤتمر صحفي عقد بمدينة تبريز، إن “اتهام طهران بهجوم أرامكو والهجمات على قواعد أمريكية في العراق مجرد مزاعم واهية، وسيدرك الأمريكيون لاحقا أنهم مخطئون”.

وأكد أن “طهران تدرك أن أسهل عمل بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية هو توجيه اتهامات لها”.

ولفت موسوي إلى أن “تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن هجوم أرامكو أثبت أنه لم يكن لإيران أي دور فيه، لكن واشنطن وجهت الاتهام لطهران منذ الساعات الأولى، ونأمل أن يتقبل الأمريكيون العار الذي سيلحق بهم بشأن الهجمات في العراق على شاكلة هجوم أرامكو”.

وأصدرت الولايات المتحدة الأمريكية بيانا، حول الهجمات التي بها ما وصفتهم بـ”عملاء” إيران في العراق.