واع / بغداد / متابعة

اتصل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين،السبت، برئيسة لجنة الانتخابات المركزية الروسية إيلا بامفيلوفا، لدعمها بعد تعرضها لهجوم من قبل مجهول، معربا عن أمله في القبض على المنفذ في أقرب وقت.

بوتين يطمئن على رئيسة لجنة الانتخابات بعد تعرضها لاعتداء من قبل مجهولامرأة تترأس لجنة الانتخابات المركزية في روسيا لأول مرة!

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، في تصريح صحفي، إنه تم إبلاغ بوتين بالحادث الذي وقع في منزل بامفيلوفا، بعد وصوله إلى بلاغوفيشينسك لعقد اجتماع حول تطوير قاعدة فوستوتشني الفضائية.

وأضاف بيسكوف أن بوتين اتصل بعد الاجتماع ببامفيلوفا وعبر عن مساندته لها.

وأفاد المكتب الصحفي للجنة الانتخابات المركزية، بأن وضعها الصحي يسمح لها بالمشاركة في الفعاليات العامة.

ووصف رئيس المجلس الرئاسي لحقوق الإنسان، ميخائيل فيدوتوف، الاعتداء على بامفيلوفا، بأنه جريمة خطيرة للغاية، مشيرا إلى ضرورة إثارة مسألة منحها حماية حكومية.

هذا وقام مجهول في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس، بالسطو على منزل رئيسة لجنة الانتخابات المركزية الروسية، إيلا بامفيلوفا، حيث اعتدى عليها بصاعق كهربائي عدة مرات.

وصرحت وزارة الداخلية الروسية، أمس الجمعة، بأن الشرطة تلقت بلاغا حوالي الساعة 01.30 صباحا عن وقوع اعتداء على إحدى السيدات بمنزلها.

وجاء في بيان الوزارة: “تبين لعناصر الشرطة أن المعتدى عليها هي رئيسة لجنة الانتخابات المركزية الروسية، إيلا بامفيلوفا. حيث قام مجهول يرتدي قناعا بالسطو على منزلها والدخول من الشرفة، وقام بالاعتداء عليها بصاعق كهربائي عدة مرات، ثم غادر مكان الحادث”.