واع / بغداد / ز .أ

اعلن عضو مجلس النواب عباس العطافي، الأحد، عن تشكيل 89 نائبا جبهة إصلاحية داخل البرلمان تتبنى مطالب المتظاهرين.

وذكر تصريح لـ  العطافي، نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع )  إن “الكثير من النواب – ولا سيما المستقلين منهم والجدد- بدأوا بالخروج من كتلهم لتشكيل (جبهة إصلاحية) داخل المجلس”، مؤكداً “وجود اجتماعات متواصلة من 89 نائباً عملوا على تشكيل تلك الجبهة وستكون لهم قـرارات داخل البرلمان”.

وأضاف، أن “تـلـك الـجـبـهـة سـتـتـبـنـى مـطـالـب المتظاهرين وتعديل الدستور بما يتناسب مع وضع الــدولــة بـالـشـكـل الـصـحـيـح، وإلــغــاء جـمـيـع الــدرجــات الـخـاصـة الـتـي صــادق عليها رئـيـس الـــوزراء كونها اخـتـيـرت وفــق مـبـدأ الـحـزبـيـة والمـحـاصـصـة وجعلها تنطلق مـن داخــل الـــوزارات والــدوائــر نفسها بشكل انتخابي من الموظفين ومصادقة رئيس الوزراء عليها بعد ذلك”.

وألمح العطافي إلى أن “الباب مفتوح لانضمام من يرغب من باقي النواب”، مؤكداً أن “تلك الجبهة تشكلت بعد انتقاد عدد من القيادات السياسية من أعضاء مجلس النواب لأداء البرلمان خلال المرحلة الماضية”.

وانتقد النائب، إدارة الحكومة للبلد التي وصفها بـ “غير الصحيحة بسبب المزايدات واختيار اشخاص بـالـهـويـة والمـجـامـلات الـحـزبـيـة لتسنم مـواقـع قيادية لإدارتـهـا وهــذا لا يـخـدم البلد او ينهض بــه”.

وبين، أن “مـجـلـس الــنــواب سـيـعـمـل عـلـى الــغــاء المـفـوضـيـة العليا المستقلة للانتخابات وتعديل القانون الخاص بــالانــتــخــابــات بـمـا يــخــدم الـشـعـب والــغــاء مـجـالـس المحافظات بشكل كامل”، منوهاً بأنه “بعد استكمال جـمـيـع هــذه الاجـــراءات سيتجه الــى تـعـديـل الـفـقـرات الدستورية وحل البرلمان الحالي بفترة وجيزة، وهذا الامر والتوجه يمثل عدداً كبيراً من الاعضاء الحاليين