واع/ بغداد/متابعة

أعرب يونس محمود عن فخره واعتزازه لكونه أول لاعب عربي يدخل قائمة جائزة الكرة الذهبية “فرانس فوتبول” في عام 2007، وقال إنه يعتز اليوم بوجود النجمين العربيين رياض محرز ومحمد صلاح في قائمة هذا العام.

وتحدث يونس في حوار مع صحيفة العربي الجديد، على هامش بطولة كأس الخليج التي تجري في قطر حتى الثامن من الشهر الحالي، حول ترشحه كأول لاعب عربي في تلك الجائزة المرموقة، مشيرا إلى أن تلك المعلومة كانت غائبة عن كثيرين.

وقال سفاح الكرة العراقية في حديث تابعته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ):” كان شرفا كبيرا لي أن أكون أول لاعب عربي في التاريخ يظهر في قائمة اللاعبين المرشحين، قبل انضمام النجمين العربيين محمد صلاح ورياض محرز، وهما نجمان عربيان مميزان”.

وأضاف: “يستحق كلا اللاعبين أن يوجدا بمثل هذه الجائزة، لكن من وجهة نظري، أعتقد أن رياض محرز المتوج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز ولقب كأس أمم أفريقيا يستحق أن ينال الجوائز أكثر من صلاح، وأتمنى لهما كل التوفيق والنجاح”.

وتابع: “أتمنى أن يظهر محرز وصلاح في مراكز متقدمة في الترشحيات وصولا إلى المنافسة على الجائزة، فهما متساويين ويلعبان في فريقين كبيرين مثل مانشستر سيتي وليفربول، بل ويقدمان عروضا طيبة للغاية”.

وقال النجم العراقي وصاحب الهدف الذهبي لمنتخب العراق في مرمى المنتخب السعودي، والذي قاد أسود الرافدين للفوز بأول لقب آسيوي 2007 قاري:”أنا أتابع رياض محرز قبل انتقاله إلى مانشستر سيتي، وهو لاعب يحب أن يتطور كثيرا ويقدم أداء لافتا وفعّالا مع فريقه، وتجده حينما لا يسجل أهدافا في المباريات يشعر كأنه مقصر بحق فريقه، والجزائر محظوظة كثيرا بوجود محرز لديها وأتوقع في العامين المقبلين أن يكون له دور برفع شأن الكرة العربية مع صلاح”.

ت/م.م