واع / بغداد م ز زأ

بحث رئيس الجمهورية برهم صالح، الاربعاء، رئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان إجراء تحقيق في الاعتداءات على المتظاهرين والقوات الأمنية ودعم محكمة النزاهة لمعاقبة الفاسدي.

وذكر بيان لـ رئاسة الجمهورية تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع )  إن رئيس الجمهورية برهم صالح استقبل، في قصر السلام ببغداد، اليوم، رئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان.

وأكد رئيس الجمهورية ضرورة القيام بتحقيق قضائي عادل بشأن جرائم الاعتداء على المتظاهرين والقوات الأمنية وإطلاق الرصاص الحي خلال الاحتجاجات الاخيرة، مشددا على محاسبة المسؤولين عن إراقة الدم العراقي.

كما تم مناقشة أهمية دور القضاء العراقي وتحديداً المحكمة المختصة بقضايا النزاهة واهمية تفعيل دور الادعاء العام لحسم ملفات الفساد ومعاقبة المتجاوزين على المال العام، بحسب البيان، الذي اضاف، أن الرئيس أشاد بالدور الفاعل للقضاء واستقلاليته الكاملة بترسيخ مبادىء العدالة، مشيراً الى أهمية التعاون والتنسيق بين السلطات الثلاث لاستكمال الاجراءات القانونية المتعلقة بتنفيذ مطالب المتظاهرين المشروعة، وحفظ الأمن وحماية الدستور.

وجرى خلال اللقاء بحث السبل المتخذة لفرض سلطة القانون بما يسهم في الحفاظ على أرواح المواطنين والممتلكات العامة.