واع / بغداد / ز .أ

دعت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، اليوم الخميس، تركيا إلى إيقاف عملياتها العسكرية في سوريا بشكل عاجل وخروج القوات التركية من الأراضي السورية.

وقالت إنه “مع إدراكنا للمخاوف الأمنية التركية، ندعو تركيا إلى إيقاف عملياتها العسكرية في سوريا بشكل عاجل، وسحب جميع قواتها العسكرية من الأراضي السورية”.

وشددت الخارجية الإيرانية على أن العملية العسكرية التركية لن تسهم في إزالة المخاوف الأمنية التركية، بل ستؤدي إلى أضرار مادية وإنسانية واسعة النطاق، مؤكدة معارضتها العملية العسكرية التركية داخل الأراضي السورية.

وأضافت: “نشعر بالقلق إزاء العملية العسكرية التركية في سوريا، وما قد يترتب عليها من تداعيات إنسانية وأخطار على المدنيين”.

وأكدت الخارجية الإيرانية أن طهران على تواصل مع تركيا وسوريا ومستعدة لحل المشكلات بين البلدين، مشيرة إلى أن الظروف التي تعيشها المنطقة ناجمة عن تدخل الدول الخارجية في شؤونها وبخاصة الولايات المتحدة الأمريكية.

وشددت طهران على أن إزالة التوتر على الحدود السورية التركية لا يتم إلا بالسبل السلمية واحترام السيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية وتطبيق اتفاق أضنة.