واع / بغداد / س . ر

أكد ائتلاف النصر برئاسة حيدر العبادي، “استحالة” أن يكون رئيس الوزراء المقبل من المكون السني، مشيرا إلى أنه من الضروري ان يكون رئيس الوزراء اداريا وليس سياسيا.

وذكر القيادي بالائتلاف محمد نوري عبد ربه في تصريحات متلفزة تابعتها ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) إنه “من المستحيل ان يكون رئيس الوزراء المقبل سنيا”، مبينا أن “السنة والكرد لم يشتركوا باختيار رئيس الوزراء طيلة الفترة الماضية”.

وأضاف عبد ربه، أن “البعض يعتبر رئاسة البرلمان والجمهورية خط احمر ولن يقبل بتغييره”، لافتا إلى أن “الكل يقول انه ضد المحاصصة لكنهم ما يدور بالغرف المظلمة غير ذلك”.

ورأى عبد ربه أنه “من الضروري ان يكون رئيس الوزراء اداريا وليس سياسيا”، مرجحا في الوقت نفسه “استمرار ضغوط الكتل على اي رئيس حكومة سيأتي مستقبلا”.