واع/بغداد/متابعة

كشف مصدر سياسي، اليوم الاربعاء، ان قرار اعفاء مسؤولين من مناصبهم يندرج ضمن خطوات لإنهاء ملف الدرجات الخاصة.

وذكر المصدر ان “قرار مجلبس الوزراء باعفاء 61 مسؤولا من مناصبهم يندرج ضمن خطوات التمهيد لإنهاء ملف الدرجات الخاصة، الذي يجب أن يحسم بشكل نهائي في الرابع والعشرين من الشهر الحالي”.

واضاف ان “هذه الخطوة تمثل في الوقت ذاته استجابة لدعوات الإصلاح التي يطالب بها المتظاهرون”، مشيرا الى ان “التحقيقات بمقتل المتظاهرين مستمرة، وقد تكشف اليوم أو غدا”.

وتابع أن “الحكومة ستتخذ قرارات جديدة وفقا لنتائج التحقيق”، موضحا ان “أطرافا مشاركة في لجنة التحقيق بالأحداث التي رافقت التظاهرات شككت في قدرة اللجنة على إظهار النتائج الحقيقية”.

وقرر مجلس الوزراء اعفاء 61 مسؤولا من مناصبهم في مؤسسات ووزارات ودوائر مختلفة.