واع / بغداد / ز .أ

حدد عضو مجلس النواب عن الاتحاد الوطني الكردستاني حسين نرمو ، الاثنين، الاسباب التي قد تؤدي الى عودة داعش الى قضاء سنجار.

وذكر تصريح لـ نرمو نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع )  ان “عدم اللامبالاة الحقيقية التي تبديها الحكومة لملف سنجار والمكون الايزيدي والصراع الأمني الموجود في المنطقة نتيجة تعدد الأدوار قد يؤدي الى بروز نشاط التنظيمات الارهابية مجددا “.

وأضاف حسين، انه “حتى اللحظة لانعلم سبب تجاهل الحكومة لسنجار ودمارها الكبير”، مبينا انه “لا توجد تخصيصات مالية ولاتعويضات للاهالي وهذا يشجع على عدم الاستقرار، وبالتالي السماح بعودة نشاط داعش الذي يتواجد على مسافة قريبة “.

ودعا الحكومة، الى “ايلاء ملف سنجار والمكون الايزيدي اهتماما اكبر” .