واع / بغداد / س . ر

بينت النائب عن تحالف البناء عالية نصيف، اليوم الثلاثاء، ان الأسماء التي تطرح في الوقت الراهن في وسائل الاعلام لخلافة عبد المهدي بعد استقالته هي أسماء “محترقة” ولايمكن تمريرها، لافتة الى ان شروط اختيار رئيس الوزراء المقبل محددة ويجب ان يكون من خارج التشكيلة السياسية ولم يتسلم منصب سابقا.

وذكرت نصيف في تصريح نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) ان “بعض الأسماء طرحت كبديلة لعبد المهدي من بينها محمد شياع السوداني وإبراهيم بحر العلوم، لكن مايطرح اليوم هي أسماء محترقة لن تتسلم هذا المنصب”.

وأضافت ان “هناك اتفاق على ان يكون رئيس الوزراء المقبل شخصية بعيدة عن الأحزاب السياسية ولم يتسلم منصب سابقا ويحظى بقبول الجمهور والمتظاهرين”.

وأوضحت ان “الشخصية المقبلة يجب ان تكون الأساس لبناء العراق من جديد وتؤسس لمستقبل واعد، رغم انها ستكون حكومة مؤقتة قد تبقى في السلطة 6 اشهر، لتجرى بعدها انتخابات مبكرة”.