واع / حوار داود الساعدي –طارق الحسن السراي

نأسف لعد وجود تنسيق امني بي محافظات الاقليم  ..

يتمتع الصحفيون والاعلاميون في السليمانية بالحرية المطلقة والحماية …

قال سيد  البلغاء  الامام  علي بن ابي طالب  ع ( نعمتان مجهولتان . الصحة والامان  ) اذ ما فقد الانسان احدهما فقد فِقد َ ركناً اساسياً في الحياة . والامن والامان اساس تقدم الامم  وإذ ما ارادت أي مدينة الحفاظ على امنها كان عليها اختيار شخصيات كفوءة ومتخصصة في مجال الامن لكي يتمكن من وضع خطط وأفكار متطورة يمكن لها ان تحقق استتبابا للامن وسيطرة مطلقة على الاغلب الاعم من الخروقات التي قد تحصل هنا وهناك .

 ( وكالة انباء الاعلام العراقي واع ) حطت رحالها في إقليم كردستان كونه نموذج جيد اسوة بمحافظات العراق الأخرى في زيارة الى مديرية الاسايش والتقت اللواء حسن نوري محمد امين . مدير الاسايش ليحدثنا عن طبيعة الامن في محافظة السليمانية التي يسودها الامن والأمان واحترام حقوق الانسان .حيث كان لنا الحوار التالي .

*** س:كيف تصف وضع الامن في محافظة السليمانية ..؟؟

ج: الوضع الامني بشكل عام ممتاز جداً ومستقر . هنالك بعض الخوروقات التي تحصل . لكنها تحت السيطرة  وتعد من الخوروقات الطبعية التي تحصل في اغلب المدن . كالسرقة والاحداث الجنائية ..* س:ما طبيعة علاقتكم مع النازحين ..؟؟ج: النازحون اخواننا  واهلنا وابناء بلدنا الواحد .لافرق بينهم وبين المواطن السليماني وهنالك  تنسيق عالي بيننا وبين الحكومة الاتحادية امنياً حول النازحين من ناحية المعلوماتية حول المشبوهين . واذ ما حامت الشبهات حول احد النازحين فيتم التحقيق معه وفق امر قضائي  ..

* س: هل هنالك تنسيقاً امنياً  مشتركاً بين محافظات الاقليم ..؟؟

ج: للاسف ليس هنالك اي تنسيق امني مشترك بين محافظات الاقليم . بل لكل محافظة نظامها الامني . ولكن هنالك تنسيقاً امنياً عالياً مع الحكومة الاتحادية …

*س .. هل هنالك تاثيراً للاحزاب على طبيعة عملكم ..؟؟

ج :بالتاكيد هنالك بعض التاثيرات الحزبية  لكنها لاتوثر على طبيعة عملنا . وهنالك تعاون بيننا وبين الاحزاب خلال ممارسة التظاهرات . من خلال توفير المعلومات عن طبيعة التظاهر ومناسبته …

* س.. كيف تنظرون لمبادى حقوق الانسان في عملكم الامني ..؟؟

ج : هنا في الاسايش لدينا قسم خاص لتطبيق مبادى حقوق الانسان . وتم  اختيار عناصره من ضباط ومراتب بدقة ومهنية عالية جداً . فاغلبهم اكاديميون وعانوا ماعانوا من حيف وظلم قد وقع عليهم ايام نضالهم السابق .  وهذا له الدور الاكبر بعدم وقوع الحيف والظلم عند تعاملهم مع اي مواطن ..وبمتابعة شخصية من قبلي . وحقيقة ً في السليمانية ليست هنالك قصية امنية تستغرق اكثر من 48  ساعة لادانة المتهم او اثبات براء ته  ..

 

* س.. كيف تصنفون حرية الصحافة في المحافظة . وماحجم الحماية المتوفرة لهم ..؟؟

ج:  للصحافة مكانة ورعاية خاصة باعتبارها السلطة الرابعة . وللصحفيون والاعلاميون مطلق الحرية في تغطية الاحداث  الثقافية والسياسية والاجتماعية  التي تحدث في المحافظة . وواجبنا توفير الحماية القصوى لكافة الفعاليات الاعلامية ..

 

*  س.. ظاهرة  تجارة المخدرات  وتعاطيها .  ماهو دوركم في الحد من هذه الظاهرة ..؟؟

ج: انا لا اقول بانها ظاهرة  . بل افة قاتلة . هنالك تجارة للمخدرات قادمة من الاردن الى ايران مروراً بالسليمانية وهنالك تجارة عكسية من ايران وافغانستان . ونعمل جاهدين للحد من هذه الظاهرة من خلال إجراءات صارمة وعمل متواصل ووفق القانون ..

 

*س: هل لديكم تنسيق مع الحكومة الاتحادية في بغداد ؟؟

ج :نعم هناك تعاون لمطاردة المجرمين والتعاون مع الحكومة على قدم وساق من اجل بسط الامن في محافظة السليمانية وهناك اجراء امني لتسهيل دخول المواطنين بكل حرية الى محافظة السليمانية بدون أي رسوم وفق السياقات الأمنية واحترام المواطنين الوافدين للمحافظة من جميع محافظات العراق وهم مرحب بهم ولهم حرية التنقل في المحافظة واذا تم مضايقة احد فعلية الاتصال بالاسايش لتقديم المساعدة والحمد لله المحافظة تنعم بالحرية والأمان واحترام حقوق الانسان في ختام اللقاء ودعنا اللواء    حسن  نوري محمد امين  مدير الاسايش في محافظة السليمانية وشكرناه على حسن الاستقبال وكرم الضيافة .