واع/بغداد/م.ا

نفى المتحدث باسم وزارة الداخلية العميد، خالد المحنا،اليوم الخميس، صدور برقية تتضمن دخول القوات الأمنية حالة الإنذار القصوى (ج).

وذكر المحنا، في بيان تلقته( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) إن “القوات الأمنية والقطعات العسكرية التابعة لوزارة الداخلية تمارس مهامها بشكل طبيعي في بغداد وعموم المحافظات”.

وأضاف، أن “البرقية التي نشرت في بعض مواقع التواصل الاجتماعي وتناقلتها عدد من الوكالات الإخبارية هي وثيقة مزورة وعارية عن الصحة”.

ودعا المحنا، المؤسسات الاعلامية إلى “الاعتماد على المصادر الرصينة في تناول الاخبار والابتعاد عن المصادر الوهمية التي تبث الشائعات في اوساط المجتمع”.